حلول الإستثمار

مجموعة من الحلول الإستثمارية التي صممت خصيصًا لك من أجل تلبية إحتياجاتك وخدماتك على المدى القصير والبعيد نقدمها لك هُنا:

الصناديق الإستثمارية العامة

يقدم لك بنك الشامل للإستثمار للإستثمار مجموعة من خيارات الإستثمار في الصناديق العامة وإمكانية الوصول إلى صناديق إستثمارية متنوعة للأسهم والسّلع المحلية، والإقليميّة والعالميّة أيضًا وفقًا إلى المخاطرة وإحتياجاتك الإستثمارية وتنويع المحافظ الإستثمارية بشكّل أكثر فعاليّة يساعدك على تقليل نسبة المخاطرة سواءًا كانت إستثماراتك في الأسهم والعقارات، أو إستثمارات قصيرة الأجل.

صناديق النقد

قدم بنك الشامل للإستثمار هذا الصندوق والذي يستثمر في سوق النقد ويتسك بسيولته العالية، وقصر آجله الإستثماري، وإنخفاض درجة مخاطره مقارنةً بأنواع الصناديق الأخرى، ويترتب على إنخفاض عوائده نسبيًا وعلى الرغم من تصنيف صناديق النقد بشكل عام منخفضة المخاطرة، لا تُعد هذه الصناديق خاليةً من المخاطرة وذلك أنّ مبلغ المستثمر قد ينخفض أو يتذبذب بشكلِ كبير بسبب عدة عوامل.

صناديق الأسهم

هذه الصناديق عبارة عن صناديق تستثمر في أسهم الشركات سواءًا كانت الشركة محلية أو دولية أو إقليمية، ويندرج ذلك ضمن صناديق الأسهم العديد من الأنواع بحسب أهداف الصندق ومنها :

  • أسهم الدخلّ:
    تسعى هذه الأسهم على الحصول على دخل عن طريق الإستثمار بصورة أساسية في أسهم الشركات التي لها سجلّ متميز من عائدات التوزيعات.
  • الأسهم الدولية:
    تسعى هذه الأسهم إلى الإستثمار في أسهم الشركات الغير محلية، وتبقى محصورة في أسهم سوق دولة واحدة أو أكثر.
  • الأسهم العالمية:
    تقوم بإستثمار أموالها في أسهم أسواق دول عدة من مختلف أرجاء العالم.
  • أسهم النموّ:
    هذه الأسهم تقوم دومًا بتنمية رأس مالها عن طريق الإستثمار في الشركات المتوقع أن ترتفع قيمتها يوميًا وعلى تحقيق الأرباح الرأس مالية.
  • أسهم النموّ والدخلّ:
    هذه الأسهم تسعى دائمًا إلى تحقيق الربح عن طريق الجمع بين تنمية رأس المال وتحقيق الدخلّ.
  • أسهم القطاعات:
    تستثمر في أسهم قطاع معيّن كالزراعة أو العقار أو غيرهما من الصناعات المحدّدة.

الصناديق العقارية المتداولة

تُعرف هذه الصناديق عالميًا بمصطلح " ريت أو ريتس " وتعني بذلك أنها صناديق إستثمارية عقارية متاحة للجمهور يتم تداول وحدتها في الأسواق المالية وهدفها هو تسهيل الإستثمار في قطاع العقارات المتطورة والجاهزة للأستخدام التي تدر دخلًا دوريًا وتأجيريًّا. تتميز هذه الصناديق بإنخفاض تكلفة الإستثمار فيها مقارنةً بصناديق الإستثمارية العقارية الأخرى والتزامها بتوزيع 90% من صافي أرباحها سنويًا كحد أدنى.

كما يمكن لهذه الصناديق الإستثمار محليًا أو إقليميًا وعالميًا بشرط أن لا يزيد إجمالي قيمة أصول الصندوق من العقارات خارج المملكة أو البحرين عن 25% وذلك وفقًا لسياسات واضحة ومحددة من قبل هيئة السوق الماليّة.

وهذه الصناديق، يعرف أنها تخضع إلى الرقابة الإشراق من جانب هيئة سوق الماليّة، كما تُلزم أنظمة السوق المالية صناديق الإستثمار العقارية المتداولة بمستويات عالية من الشفافية.

صناديق الدخل الثابت

يقدم بنك الشامل للإستثمار صناديق الدخل الثابت والتي يتم إدارتها بفعاليّة عبر جهات إستثمارية محترفة جدًا وفقًا إلى أهدافك الإستثمارية، تقوم هذه الصناديق بتحقيق العوائد وفقًا لجدول زمني محدد مع العلم أن مبلغ المدفوعات يمكن أنّ يختلف من وقتٍ إلى آخر.

من جدير الذكر أن هذه الصناديق يطلق عليها أيضًا مُسمى صناديق السّندات.

مُمّيزات صناديق الإستثمار

1. السيولة:
توفر إماكنيّة بيع الأسهم الخاصّة بالمستثمرين في حالة حاجة أيّ مستثمر في الحصول على سيولة ماليّة.

2. التنوع:
القدرة على الإستثمار ضمن الأوراق الماليّة، مما يساهم في تقليل نسبة المخاطرة.

3. إدارة إحترافية:
توفر صناديق الإستثمار مجموهة من المدراء للذين يبحثون عن أفضل الطُرق الإستثمارية للأوراق المالية.

حلول الإستثمار

مجموعة من الحلول الإستثمارية التي صممت خصيصًا لك من أجل تلبية إحتياجاتك وخدماتك على المدى القصير والبعيد نقدمها لك هُنا:

الصناديق الإستثمارية العامة

يقدم لك بنك الشامل للإستثمار للإستثمار مجموعة من خيارات الإستثمار في الصناديق العامة وإمكانية الوصول إلى صناديق إستثمارية متنوعة للأسهم والسّلع المحلية، والإقليميّة والعالميّة أيضًا وفقًا إلى المخاطرة وإحتياجاتك الإستثمارية وتنويع المحافظ الإستثمارية بشكّل أكثر فعاليّة يساعدك على تقليل نسبة المخاطرة سواءًا كانت إستثماراتك في الأسهم والعقارات، أو إستثمارات قصيرة الأجل.

صناديق النقد

قدم بنك الشامل للإستثمار هذا الصندوق والذي يستثمر في سوق النقد ويتسك بسيولته العالية، وقصر آجله الإستثماري، وإنخفاض درجة مخاطره مقارنةً بأنواع الصناديق الأخرى، ويترتب على إنخفاض عوائده نسبيًا وعلى الرغم من تصنيف صناديق النقد بشكل عام منخفضة المخاطرة، لا تُعد هذه الصناديق خاليةً من المخاطرة وذلك أنّ مبلغ المستثمر قد ينخفض أو يتذبذب بشكلِ كبير بسبب عدة عوامل.

صناديق الأسهم

هذه الصناديق عبارة عن صناديق تستثمر في أسهم الشركات سواءًا كانت الشركة محلية أو دولية أو إقليمية، ويندرج ذلك ضمن صناديق الأسهم العديد من الأنواع بحسب أهداف الصندق ومنها :

  • أسهم الدخلّ:
    تسعى هذه الأسهم على الحصول على دخل عن طريق الإستثمار بصورة أساسية في أسهم الشركات التي لها سجلّ متميز من عائدات التوزيعات.
  • الأسهم الدولية:
    تسعى هذه الأسهم إلى الإستثمار في أسهم الشركات الغير محلية، وتبقى محصورة في أسهم سوق دولة واحدة أو أكثر.
  • الأسهم العالمية:
    تقوم بإستثمار أموالها في أسهم أسواق دول عدة من مختلف أرجاء العالم.
  • أسهم النموّ:
    هذه الأسهم تقوم دومًا بتنمية رأس مالها عن طريق الإستثمار في الشركات المتوقع أن ترتفع قيمتها يوميًا وعلى تحقيق الأرباح الرأس مالية.
  • أسهم النموّ والدخلّ:
    هذه الأسهم تسعى دائمًا إلى تحقيق الربح عن طريق الجمع بين تنمية رأس المال وتحقيق الدخلّ.
  • أسهم القطاعات:
    تستثمر في أسهم قطاع معيّن كالزراعة أو العقار أو غيرهما من الصناعات المحدّدة.

الصناديق العقارية المتداولة

تُعرف هذه الصناديق عالميًا بمصطلح " ريت أو ريتس " وتعني بذلك أنها صناديق إستثمارية عقارية متاحة للجمهور يتم تداول وحدتها في الأسواق المالية وهدفها هو تسهيل الإستثمار في قطاع العقارات المتطورة والجاهزة للأستخدام التي تدر دخلًا دوريًا وتأجيريًّا. تتميز هذه الصناديق بإنخفاض تكلفة الإستثمار فيها مقارنةً بصناديق الإستثمارية العقارية الأخرى والتزامها بتوزيع 90% من صافي أرباحها سنويًا كحد أدنى.

كما يمكن لهذه الصناديق الإستثمار محليًا أو إقليميًا وعالميًا بشرط أن لا يزيد إجمالي قيمة أصول الصندوق من العقارات خارج المملكة أو البحرين عن 25% وذلك وفقًا لسياسات واضحة ومحددة من قبل هيئة السوق الماليّة.

وهذه الصناديق، يعرف أنها تخضع إلى الرقابة الإشراق من جانب هيئة سوق الماليّة، كما تُلزم أنظمة السوق المالية صناديق الإستثمار العقارية المتداولة بمستويات عالية من الشفافية.

صناديق الدخل الثابت

يقدم بنك الشامل للإستثمار صناديق الدخل الثابت والتي يتم إدارتها بفعاليّة عبر جهات إستثمارية محترفة جدًا وفقًا إلى أهدافك الإستثمارية، تقوم هذه الصناديق بتحقيق العوائد وفقًا لجدول زمني محدد مع العلم أن مبلغ المدفوعات يمكن أنّ يختلف من وقتٍ إلى آخر.

من جدير الذكر أن هذه الصناديق يطلق عليها أيضًا مُسمى صناديق السّندات.

مُمّيزات صناديق الإستثمار

1. السيولة:
توفر إماكنيّة بيع الأسهم الخاصّة بالمستثمرين في حالة حاجة أيّ مستثمر في الحصول على سيولة ماليّة.

2. التنوع:
القدرة على الإستثمار ضمن الأوراق الماليّة، مما يساهم في تقليل نسبة المخاطرة.

3. إدارة إحترافية:
توفر صناديق الإستثمار مجموهة من المدراء للذين يبحثون عن أفضل الطُرق الإستثمارية للأوراق المالية.